السعودية تسمح لمرافقي المقيمين في السعودية أن يشغلوا وظائف التعليم ( التسجيل مفتوح )

تعتزم وزارة العمل السعودية، هذا الأسبوع، تفعيل قرار تشغيل المرافقين في المدارس الأهلية والعالمية بالمملكة دون نقل كفالتهم.

ونقلت صحيفة "مكة" السعودية عن مصدر مسؤول في وزارة العمل إن المرافقين سيخضعون لنظام العمل والعمال وسيتم إدراجهم ضمن برنامج "نطاقات" وأجير".

وكانت وزارة العمل  قد وافقت، مؤخراً، بتشغيل المرافقين للعمالة النظامية الوافدة في المهن التعليمية التي تحددها وزارة التربية والتعليم فقط دون نقل خدماتهم إليها، بدلاً من الاستقدام من الخارج، وبعد حصول صاحب العمل على موافقة العامل الوافد على عمل مرافقه، وأن تكون المنشأة مستحقة للاستقدام حسب ضوابط برنامج "نطاقات".


وسمحت الرياض، العام الماضي، لمرافقي العمالة أن يشغلوا وظائف التعليم بعد أن كان لهم العمل محظوراً. في حين قالت صحيفة "الوطن" السعودية، إن وزارة العمل تتجه لتوسيع إطار عمل المرافقين ليشمل قطاعات أخرى بجانب قطاع التعليم الأهلي في المملكة.

والقادمون للإقامة مع ذويهم العاملين في السعودية محظور عليهم العمل وتكتب عبارة "غير مصرح له بالعمل" في تأشيرة الدخول لكن كثيرين ولاسيما النساء يعملون في مهن مثل التدريس والعمل بالمستشفيات وصالونات التجميل.